مرتيل..تألق عدائي وعداءات في منافسات الملتقى الثاني لألعاب القوى ما بين المناطق
بقلم محمد القندوسي
نشر الجمعة 9 فبراير 2018

محمد القندوسي
شهدت حلبة مرتيل صباح الأحد المنصرم ، حدثا رياضيا هاما وبارزا تمثل في منافسات الملتقى الثاني لألعاب القوى بين المناطق، الذي نظم بمبادرة من عصبة الشمال لألعاب القوى، بمشاركة عدائين وعداءات من جهة طنجة- تطوان- الحسيمة ، جهة سلا زمور زعير و جهة الغرب شراردة بني حسن.
وحسب الجهة المنظمة ، فإن هذه السباقات التي دارت في أجواء ممطرة ، الهدف منها التنقيب واكتشاف المواهب الرياضية الجديدة لتكون خير خلف لخير سلف، وذلك حفاظا على السمعة الدولية التي يتمتع بها المغرب في هذا التخصص الرياضي.
وتجدر الإشارة، أن المشاركين في هذه التظاهرة الرياضية، تباروا في 39 منافسة بين المضمار والميدان وكان التنافس القوي والندية المطلقة السمتان الطاغيتان في هذه السباقات التي عرفت تألقا لافتا لعدائي وعداءات عصبة جهة طنجة تطوان لألعاب القوى، التي أحرزت المرتبة الأولى متبوعة بعصبة سلا زمور زعير ، فيما اكتفت عصبة الغرب شراردة بني حس بالرتبة الثالثة والأخيرة..
بقية الإشارة ، أن القيمين على هذه التظاهرة الرياضية، قرروا إلغاء التباري المتعلق بالقفز بالزنا، وذلك نزولا عند طلب ورغبة العديد من مسؤولي الأندية والعارفين بالمجال بسبب رداءة أحوال الطقس، لا سيما أن هذا النوع الرياضي يحتاج إلى الكثير من التركيز، وهو أمر يستحيل تحقيقه وسط هذه الظروف المناخية القاسية.
وتميز هذا اللقاء الناجح بمشاركة مكثفة ، وبحضور المدير التقني الجهوي لعصبة طنجة – تطوان لألعاب القوى السيد احمد الزواوي ، الذي يعتبر مدير الملتقى، كما تميز اللقاء أيضا بحضور شخصيات جمعوية ورياضية وسياسية، بينهم السيد قائد الملحقة الإدارية الثالثة بمرتيل وبحضور أسطورة ألعاب القوى المغربية عادل الكوش.