لجنة من جامعة لقجع في سيدي قاسم
بقلم محمد القندوسي
نشر السبت 11 مارس 2017

 

حلت صباح امس الخميس 9مارس 2017 لجنة من الجامعة الملكية لكرة القدم بسيدي قاسم ،لتفقد أحوال ملعب العقيد العلام ،بعد مراسلة المكتب المسير لفريق USK على خلفية أحداث الشغب التي قامت بها الجماهير الفاسية، مباشرة بعد نهاية المقابلة التي جمعت اتحاد سيدي قاسم والمغرب الفاسي ،أحداث الشغب هاته أتت على الاخضر واليابس بالمعلب وخارجه.
اللجنة مكلفة من الكاتب العام للجامعة ،ورئيس البرمجة بالجامعة ،ورئيس لجنة التحكيم، وبحضور ممثل عن المجلس الجماعي لسيدي قاسم وممثل عن المندوبية الإقليمية للشباب والرياضة،وأعضاء من المكتب المسير،الجميع وقف على الحالة الكارثية التي أصبح عليها ملعب العقيد العلام.
وحسب مصدر من المكتب المسير ،فإن اللجنة طالبت المكتب والمسؤولين ،الذين لهم علاقة بالملعب وبالرياضة في سيدي قاسم ،القيام بمجموعة من الإصلاحات الضرورية لتأهيل الملعب ،حتى يكون في مستوى البطولة الاحترافية ،فإلى جانب إصلاح ما تم إفساده من طرف الجماهير الفاسية ،سيكون المكتب والمجلس الجماعي والمندوبية الإقليمية للشباب والرياضة ،على موعد مع إعادة تأهيل مستودعات اللاعبين بإضافة رشاشات”الدوش”جديدة، لتصبح 11عوض خمسة حاليا،وتوسيع أبواب المستدوعات،وتخصيص باب للحكام وباب للاعبين وباب للجمهور،بالإضافة إلى تعلية الشباك المحيط بأرضية الملعب،وتأهيل منصة الصحافة من تلفزة واذاعة ومراسلين صحفيين.
هذا و في حالة عدم الالتزام بهذه الاجراءات والاصلاحات ستكون هناك عقوبات صارمة قد تعصف بمستقبل اتحاد سيدي قاسم،ومنها عدم االسماح له اللعب بالقسم الوطني الثاني من البطولة الاحترافية،يضيف ذات المصدر.
اللجنة سترفع تقريرا مفصلا حول الحالة السيئة التي اصبح عيلها الملعب في انتظار اتخاذ العقوبات في حق الجماهير الفاسية التي عاثت فسادا في ملعب العقيد العلام ،والقيام بالاجراءات الادارية لانصاف فريق اتحاد سيدي قاسم وجمهوره وملعبه الوحيد الذي اصبح لا يستحمل كثرة المباريات التي تبرمج فيه دون معرفة السبب من وراء ذلك ،والمدينة تتوفر على ملعب جيد وبمواصفات عالمية فيما يخص العشب الاصطناعي،والحديث هنا عن ملعب جوهرة الذي لا ينقصه سوى مستودعات الملابس ،التي لن تكلف الشيئ الكثير من الجهات الوصية والسلطات المحلية،فمتى ينصت هؤلاء إلى نداءات الجمهور الرياضي القاسمي ومدرب الفريق في هذا الشان؟