هل بإمكان سفيان البقالي اليوم ازاحة كيبروتو من عرشه ملكا لسباق الموانع..؟
بقلم عبدالرحيم محراش
نشر الأحد 16 يوليو 2017

تتجه انظار عشاق المتعة والاثارة مساء اليوم الأحد، بالعاصمة الرباط، عندما يحتضن ملعبها المركب الامير لاي عبدالله الدورة العاشرة لملتقى محمد السادس لالعاب القوى في نسخته الثانية ضمن جولات الدوري الماسي، بمشاركة عدد من النجوم العالمية والأولمبية.

وستتركز انظار عشاق العاب القوى المغربية بالخصوص الى نجمها الصاعد سفيان البقالي الذي بصم على بداية قوية هذا الموسم، عندما يواجه ملك سباقات الموانع العداء الأولمبي الكيني كونسيسلوس كيبروتو صاحب افضل إنجاز عالمي هذه السنة خلال لقاء روما الذي شهد كذلك مشاركة بطلنا البقالي، واستطاع يقارعه بقوة حثى اللحظات الاخيرة، الشيء الذي تفاعلت معه الجماهير الحاضرة هناك، بعد ان مل الجميع من السيطرة الطويلة للكينيين في هذا الاختصاص.

وتاتي مواجهتهما اليوم بطعم خاص، تحث انظار محبي وعشاق العاب القوى المغربية الذين سيكونون سندا قويا لبطلنا البقالي ولبقية العدائين المغاربة المشاركين، والذي سيسعى جاهدا لإلحاق اول هزيمة بكيبروتو الذي لم يخسر اي سباق منذ سنتين، خصوصا وان بطلنا الشاب اصبح اكثر مناعة وقوة لمسايرة إيقاع الكينيين، مع حماية اخرى من زملاءه حميد الزين وتيندوفت والسيكيني الذين سيتعاونون بين بعضهم لكسر اي خطة كينية في هذا السباق والذي سيكون بمتابة بروفة اخيرة لجاهزية العدائين قبل المونديال القادم بلندن..

ترى هل سيكون سباق اليوم هو بداية عهد جديد ولملك جديد في سباق الموانع.. ام ان عرش الكينيين في هذا التخصص لن يستطيع زحزحته اي احد.. لنرى ..!!؟