بالصور تنظيم محكم للنسخة الثالثة من السباق الدولي 10كلم لمدينة أكادير
بقلم سفيان تنكرت
نشر الثلاثاء 7 نوفمبر 2017

 

بمشاركة 1500 عداء وعداءة احتضنت مدينة أكادير يوم الأحد 5 نوفمبر 2017،النسخة الثالثة من الجائزة الكبرى  (10كلم) ،بمناسبة الذكرى 42 لعيد المسيرة الخضراء،وبحضور ممثل الأعمال الإجتماعية لولاية أكادير وباشا المدينة وفعاليات المجتمع المدني وأبطال سابقين في رياضة ألعاب القوى،وقد انبهر الحضور والمشاركون بالنسخة الثالثة للسباق بالتنظيم المحكم  الذي أشرف على تنظيمه الجامعة الدولية لأكادير بقيادة السيد عبد العزيز بوسليخن، والسيد إسماعيل الشمالي عن الإدارة التقنية،حيث جندت كل أطرها لإنجاح العرس الرياضي الكبير الذي أعطى إشعاعا كبيرا للمدينة خاصة في هده المسافة المعروفة لدى كل المهتمين بألعاب القوى،كما كان مناسبة من ذهب لتكريم أبطال سابقين في ألعاب القوى كل من السيد الشعبي محمد والسيد محمد الزحافي والسيد مصدق محمد،وعضو جامعة كرة الطائرة السيد عبد الرحيم جلالة رئيس سابق لعصبة الدار البيضاء لألعاب القوى.

 

المدير التقني للسباق السيد إسماعيل الشمالي أشار في تصريح لرياضة بريس أن النسخة الثالثة الهدف هو التنظيم المحكم،وهو جد سعيد بنجاح هده الدورة وأضاف أن مشاركة البطل مصطفى العزيز صاحب الرقم القياسي الوطني لمسافة 10كلم ومحمد الزياني وعدائي المدرسة الكينية والاثيوبية وأبطال آخرون هدا فخر لنا،وبدوره السيد عبد العزيز بوسليخن تفضل بالشكر الى كل من ساهم في نجاح السباق.

 

هذا وقد عرفت المنافسة سيطرة مغربية على مستوى الرجال حيث كان السراع قويا بين العداء المغربي محمد الزياني وهشام أمغار والإثيوبي MESERET ARAGAN في آخر الكلمترين المتبقين من السباق،والمغربي هشام أمغار يتوج باللقب بالسرعة النهائية بزمن 28 دقيقة و 22 ثانية،متقدما بفارق 6 ثواني عن مواطنه العداء محمد الزياني بزمن 28 دقيقة و 29 ثانية،فيما عاد المركز الثالث للعداء الإثيوبي   بزمن 29 دقيقة و 12 ثانية.

 

 

لدى السيدات عاد اللقب للكينية كلاديز ياتور بزمن 33 دقيقة و 36 ثانية،متبوعة بالعداءة الإثيوبية اتاليماهو زيليك بزمن 34 دقيقة و 10 ثواني،والعداءة المغربية فايزة بشار تحل في المركز الثالث بزمن 35 دقيقة و 4 ثواني.